تصميم المزرعة الريحية

تعليقات: التعليقات على تصميم المزرعة الريحية مغلقة
Published on: يناير 20, 2011

مقدمة Introduction:

المزرعة الريحية هي مجموعة من العنفات الريحية تتواجد في موقع واحد، وترتبط مع بعضها البعض ومع الشبكة لإنتاج الطاقة الكهربائية، وهذا الإنتاج يتفاوت مع الرياح. تحتوي المزرعة الريحية على محتويات جديدة قد لا تحتويها محطات الطاقة الأخرى والضرورية لعمليات التشغيل الصحيح:

1) نظام تجميع الاستطاعة الكهربائي (Electrical Power Collection System):

يتم تجميع الاستطاعة الناتجة عن العنفات الريحية عبر استخدام هذا النظام وتكون الاستطاعة بتوتر متوسط حوالي (15 -35 كيلو فولط ) ويتألف من:

– كابلات أرضية تمر خلال صفوف العنفات الريحية.- كابلات هوائية تصل بين صفوف العنفات إلى المحطة الثانوية.

– نقطة الترابط مع الشبكة من الممكن أن تتواجد في نفس المحطة الثانوية أو منفصلة عنها فيزيائياً وتتواجد بجوار خط الشبكة.بشكل عام فإن مشاريع المزارع الريحية يتم تنفيذها بحيث تبعد 1 إلى 10 ميل عن خط نقل التوتر العالي وذلك لتخفيف تكاليف الربط مع الشبكة.

تتواجد محولات الرفع بشكل عام بشكل مجاور لأساسات كل برج حيث تستخدم لرفع التوتر من قيمة التوتر المنخفض الذي تنتجه العنفة الريحية إلى قيمة التوتر العالي حسب النظام الكهربائي الذي تُربط إليه.

2) المحطة الثانوية والربط (Substation & Interconnection):

في معظم مشاريع الطاقة الريحية يتم إدخال كل الاستطاعة المُنتجة من المزرعة الريحية إلى محطة ثانوية حيث يتم قياسها ويتم رفع قيمة التوتر المُنتج لتصبح ملائمة لقيمة توتر الشبكة، وتحتوي على قواطع للمحطة معزولة، وأجهزة مراقبة جودة الاستطاعة وأدوات الحماية لحماية التجهيزات على كل من طرفي الشبكة الكهربائية والمحطة الريحية.

يتم وصل هذه المحطة بخطوط نقل القدرة للشبكة عبر نظام مؤلف من بناء فوق الأرض يحتوي على عدد من القواطع.

3) الأساسات (Foundations):

يتم تصميم أساسات العنفة الريحية وفقاً لمواصفات ووزن العنفة، وتبعاً لسرعة الرياح الأعظمية المتوقع هبوبها ولخصائص التربة في الموقع.

4) نظام التحكم والاتصالات (Control and Communications System):

إضافة لوجود نظام تحكمي خاص بكل عنفة، يوجد نظام إشراف تحكمي وتجميع للبيانات (SCADA). يتألف هذا النظام من كومبيوتر مركزي مع قابلية التحكم بكل عنفة على حدا، والقدرة على تجميع سلاسل البيانات وتحليلها وأرشفتها.

تحوي كل عنفة على جهاز مودم مرتبط بمركز نقل المعلومات عن بعد فعندما تتعطل إشارة الشبكة تستشعر بها الأجهزة المركزية والفرعية من خلال نظام المراقبة عن بعد SCADA وتنتقل الإشارة إلى مركز التنسيق بشكل أوتوماتيكي وعندها يقوم فريق الخدمة بإدخال جميع المعلومات الخاصة بالعنفة إلى الحاسوب بحيث يضمن إجراء عمليات الصيانة بسرعة وفعالية كبيرة قدر الإمكان.

wind farm control system

نظام التحكم بالمزرعة

5) طريق الوصول للمزرعة الريحية (Access Roads):

عادةً طريق الوصول لكل عنفة على حدا يكون بعرض 18 وحتى 20 قدم.

في المناطق ذات المرتفعات يجب مراعاة انزلاق الطريق وتصميم التفافات الطريق ومساراته الدائرية بحيث يؤمن الوصول السليم لكل المكونات الضخمة للعنفة الريحية.

6) إنشاءات التشغيل والصيانة (Operation and Maintenance (O&M) Facility):

وتشمل وجود مكاتب وورش للصيانة ممكن أن تتواجد بالقرب من الموقع أو بعيدة عنه. المكاتب ضرورية للموظفين المسؤولين عن إدارة المحطة الريحية، وتحتوي على كومبيوتر تحكمي، ونظام اتصالات. تستخدم الورش لتخزين أجزاء احتياطية من العنفة في حال حصول أعطال وتعمل على تزويد مساحة للعمل لإصلاح الأجزاء المعطلة.

متطلبات محطات طاقة الرياح في شبكات النقل Requirements for wind power plants in transmission networks:

  1. يجب أن تكون العنفات قادرة على البقاء في حالة عمل بدون أن ينقص أداؤها وبدون حدود للزمن حتى باعتبار تقلبات التوتر والتردد

  2. إذا حدث انخفاض في قيمة التوتر نتيجة حدوث مشاكل في الشبكة فيجب أن تبقى العنفات مربوطة بالشبكة لفترة محدودة من الزمن

  3. عند حدوث قصر دارة يجب أن تكون العنفات قادرة على حقن استطاعة ردية وفعالة في الشبكة وذلك حسب الطلب

  4. التغيرات الكبيرة في تردد الشبكة يجب ألا تسبب إيقاف العنفات عن العمل

  5. خلال فترة العطل وبعد انتهاء العطل فإن امتصاص الاستطاعة الردية مقيد

  6. بعد انتهاء العطل تستأنف المزرعة حقن الاستطاعة

  7. يجب أن تكون المزرعة قادرة على العمل مع استطاعة خرج منخفضة لفترة زمنية غير محدودة

  8. يجب أن تساهم العنفات بطاقة احتياطية من خلال الشبكة وعند زيادة تردد الشبكة يجب أن تتناقص استطاعة خرج العنفات

  9. يجب أن تساهم العنفات في الحفاظ على استقرار توتر الشبكة بتزويد أو حقن استطاعة ردية لفترة غير محدودة

  10. يجب أن تكون العنفات قادرة على التكامل مع نظام التحكم بالشبكة للمراقبة والتحكم عن بعد بجميع مكونات الشبكة.

الخطوات التصميميةSteps of Designing:

شروط التصميم وفق نظام الـIEC Designing conditions according to IEC:

لتصميم العنفات الريحية يجب الأخذ بعين الاعتبار الشروط التالية وذلك استناداً لتعليمات نظام IEC:

1) أن تكون درجة حرارة الهواء المحيط لتشغيل النظام ضمن المجال -10 °C حتى +40°C.

2) شدة الإشعاع الشمسي 1000 W/m2.

3) كثافة الهواء 1.225 Kg/m3.

4) الرطوبة النسبية أعلى من 95 %.

5) ألا يكون الهواء الجوي ملوث.

اختيار الموقع Position Selection:

لإنشاء المزرعة الريحية يجب اختيار موقعاً مناسباً تتوافر فيه سرعات رياح مناسبة لإنتاج الطاقة الكهربائية على مدار العام. من أطلس الرياح في سوريا نجد أن هناك العديد من المناطق التي تتوافر فيها سرعة رياح مجدية تتراوح من /5 m/s/ إلى /11.5 m/s/، وهذه السرعات ملائمة لاستخدم طاقة الرياح في مجال توليد الكهرباء.

اختيار ارتفاع الأبراج Tower High Selection:

استناداً إلى طبيعة الموقع والعوائق الطبيعية والاصطناعية المتوفرة فيه، تختلف سرعة الرياح باختلاف الارتفاع. حيث يتم رفع العنفات الريحية إلى ارتفاعات عالية وذلك لسببين:

1) زيادة سرعة الريح مع زيادة الارتفاع: إن ارتفاع البرج المثالي يتحدد بالسرعة اللازم توفرها والتي يتم تصميم الآلة على أساسها، أي بمعنى آخر يجب أن يرفع برج العنفة إلى الارتفاع الذي يحقق هذه السرعة.

2) اضطراب الريح الذي يقل مع زيادة الارتفاع: يؤثر أيضا على ارتفاع البرج قيمة الارتفاع التي يكون فيها اضطراب الرياح أقل ما يمكن.

و هذا يتحدد بدراسة دقيقة للمنطقة، وتحليل حركة الرياح عند ارتفاعات مختلفة في هذه المنطقة. لمعرفة الارتفاع الأمثل للعنفات يجب معرفة معامل الخشونة α الذي يعبر عن تغيرات السرعة باختلاف الموقع، ويأخذ القيم في المجال (0.4 – 0.1) حيث يكون منخفضاً على سطح البحار والأماكن المكشوفة (حوالي 0.1) ويزداد بوجود العوائق الطبيعية والاصطناعية.

location impact on the wind speed

تأثير طبيعة الموقع على سرعة الرياح

اختيار توزع العنفات Distribution of Wind Turbines:

عند وضع عدة عنفات جانب بعضها البعض في موقع ما فإن أول مشكلة يمكن أن تظهر هي مسألة الأبعاد بين العنفات والتي يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار من وجهة النظر الأيروديناميكية لتجنب ضياعات الاستطاعة الكبيرة وغير المبررة والتي تنتج عن التأثير المتبادل بين العنفات وإلا لن تعمل المزرعة بشكل اقتصادي منذ البداية.

يعبَّر عن ضياعات الاستطاعة الناتجة عن التأثير المتبادل بين العنفات بالمردود الأيروديناميكي للمزرعة والذي يعرّف بأنه الطاقة المنتجة من كامل المزرعة كنسبة من مجموع معدل الطاقة المنتجة التي يمكن أن تنتج فيما لو كانت العنفات تعمل بشكل مستقل كلاً على حدا بدون تداخل ويكون أقل من 100 %، ويجب أن يكون عالٍ قدر الإمكان.

a

ويبين الشكل التالي اختلاف الطاقة المنتجة من كامل المزرعة عن م

عن الكاتب

م.هبه الحلبي

م.هبه الحلبي
مهندسة طاقة كهربائية / طاقات متجددة تخرجت عام 2009 من جامعة دمشق/ كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية عضو في مشروع سوا (الأكاديمية العالمية للأعمال المستدامة), الذي يهدف لإعادة توجيه السياسات والإجراءات في سوريا نحو الاستدامة بما يتوافق مع التوجه العالمي عملت كمهندسة طاقات متجددة في قسم تطوير المشاريع في شركة سنا/ مرافق صفحة الكاتب

م.مروة جعيداني

مهندسة طاقة كهربائية اختصاص طاقات متجددة تخرجت عام 2009 من جامعة دمشق كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية, تحضر حالياً لنيل درجة الماجستير في هندسة الطاقات الكهربائية المتجددة وتعمل في وزارة الاتصالات والتقانة صفحة الكاتب

م.عمر الحبش

م.عمر الحبش
مهندس طاقة كهربائية, اختصاص طاقات متجددة خريج جامعة دمشق 2009 صفحة الكاتب
تابعنا
FacebookGooglePlusLinkedInTwitterRSS
النشرة البريدية

اشترك بالنشرة البريدية للرسائل الإخبارية:

شارك
استفتاءات

كيف وجدت التصميم الجديد للموقع ؟

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...